تمر

عجوة المدينة المنورة وبعض المعلومات عنها

العجوة:

العجوة نوع من أنواع التمور التي اشتهرت به المدينة المنورة في المملكة العربية السعودية، وقد لاقت شهرة واسعة كونها ذكرت في السنة النبوية، تنتج مزارع المدينة من العجوة 20 – 30 طن يومياً  .

وتتصدر قائمة التمورالتي يتتم تصديرها خارج المملكة بمعدل 100 طن سنوياً، تعرف بأن لها نوعين هما “الطويل (أبو ذراع)” و“المدردمة (المدور)” وأن لونها  يميلُ إلى السواد، في عام 2016، أنشئت جامعة طيبة أول كرسي يختص بأبحاث عجوة المدينة.

فوائد تمر العجوة للجسم:

نظراً للقيمة الغذائية التي يتمتع بها تمر العجوة، فإن تناوله بكميات معتدلة سيمنح جسمكِ فوائد عديدة، تشمل ما يلي:

  • تقوية المناعة: وذلك لأنها تحتوي على العديد من المواد الغذائية الهامة، مثل المعادن والفيتامينات ومضادات الأكسدة، مما يؤدي تناوله بانتظام إلى تقوية جهازكِ المناعي ورفع قدرته على محاربة الالتهابات والعدوى.
  • يحمي من السرطان: تشير بعض الدراسات إلى أن التمر له تأثير مشابه لبعض أنواع الأدوية والمضادات الحيوية، إلى جانب مضادات الأكسدة، الأمر الذي يجعله مفيد جداً في الوقاية من السرطان والأمراض المزمنة الأخرى.
  • تحسين الهضم وكفاءة الجهاز الهضمي: بما أن تمر العجوة من الأطعمة المليئة بالألياف الغذائية، فهو مفيج جداً في تحسين عمليات هضم الطعام وامتصاصه، كما أنه يساهم في مكافحة مشاكل عسر الهضم والإمساك.
  • يقي نت فقر الدم: يحتوي تمر العجوة على نسبة عالية من معدن الحديد، وهو العنصر المرتبط بالإصابة بفقر الدم في حال النقصان الحاد به في الجسم، فالجسم يحتاج إلى الحديد لإنتاج كريات دم حمراء جديدة.
  • ضروري لصحة العظام: تمر العجوة غني جداً بأنواع هامة لصحة العظام من المعادن والفيتامينات، بالتحديد الفسفور والكالسيوم، لذا فهو من الأطعمة الهامة للحفاظ على صحة وقوة العظام، والوقاية من تلفها والمشاكل الصحية الشائعة (أمراض العظام) التي تتعرض لها العظام عادةً، كما أنها تساعد في إصلاح التلف والشفاء منه في حال حدوثه فيها.
  • تسهيل الولادة: يساعد تناول تمر العجوة على تحفيز عضلات الرحم وعنق الرحم لتهسيل عملية الولادة، وتخفيف الألم الحاصل أثناء عملية الولادة بالنسبة للمرأة.
  • مُدر لحليب الثدي: تنصح المرأة المرضعة عادة بتناول تمر العجوة بانتظام يومياً وذلك لتحسين وزيادة إدرار الحليب لديها وتحفيزه، كما أن تناول المرأة لتمر العجوة خلال هذه الفترة الحرجة من عمر الرضيع قد يحسن مناعة الرضيع بشكل كبير.
  • يحسن من صحة الدماغ: يساعد تناول تمر العجوة بانتظام على التقليل من عمليات الأكسدة الضارة التي قد تحصل في خلايا الدماغ والتي تلحق الضرر بالدماغ بطرق مختلفة، كما يحتوي تمر العجوة على عناصر غذائية تساعد على محاربة مرض ألزهايمر ومرض الخرف والتقليل من فرص الإصابة بهما.
  • يحمي من خطر الإصابة بأمراض القلب: تمر العجوة مفيد جداً وله تأثير إيجابي على القلب، وجهاز الدوران في الجسم، إذ يساعد تناوله على خفض الدهون الثلاثية الضارة في الدم ويقلل من فرص الإصابة بتصلب الشرايين والنوبات القلبية.
  • تعزيز خصوبة الرجل والمرأة عند تناول تمر العجوة بشكل منتظم يومياً.
  • تحسين النظر والحفاظ على صحة العيون.
  • كسب الوزن للذين يعانون من النحافة المفرطة.
  • مصدر ممتاز للطاقة.
  •  تخفيف أعراض الحساسية الموسمية

تمر