جزيرة موريشيوس

جزيرة موريشيوس وجهة سياحية فريدة

إذا كنت من هواة المغامرة والتميز ورغبت بقضاء رحلةٍ ممتعةٍ وفريدة .
فاختر وجهتك جزيرة موريشيوس الساحرة بطبيعتها وتضاريسها وغاباتها ومناخها المعتدل .
جزيرة موريشيوس هي أكبر جزر هذه المجموعة المسماة بهذا الاسم .

جزيرة موريشيوس

موقع جزيرة موريشيوس:

والواقعة في المحيط الهندي إذ تبعد عن مدينة مدغشقر نحو 800 كيلومتر شرقاً .
أما من الغرب تبعد عن الجزء الجنوبي الغربي من شبه القارة الهندية بنحو 4000 كيلومتر .
تعتبر موريشيوس جمهورية بحسب نظام حكمها .
وقد استقلت عن المملكة البريطانية في عام 1968، أكبر المدن فيها هي العاصمة بورتلويس .
وتعد الميناء الرئيس في الجزيرة ومركزاً تجارياً واقتصادياً هو الأبرز، كذلك فهي تعتبر مقصداً للسياح لما تحويه من تضاريس وطبيعة خلابة .

تصنف جزيرة موريشيوس بأنها ذاتُ كثافةٍ مرتفعةٍ من حيث عدد السكان إذ يبلغ عدد سكانها قرابة 1.2 مليون نسمة .
يميز سكانها الاستقرار والانسجام رغم الاختلاف العرقي بينهم وهذا ما أعطى موريشيوس نجاحاً كبيراً وخاصةً أن المجتمع متعدد المذاهب والمشارب .

حيث نجد في الجزيرة الهندوس ونجد المسلمين وكذلك الكريول والصينين وأيضاً الأوروبيين تتعايش هذه الأعراق وتحافظ على ثقافتها القديمة بكل سلام وأمان .
يحتاج المسافر إلى موريشيوس إلى الحصول على تأشيرة دخول وهذا لبعض البلدان فقط

كما يجوز لمواطني بعض الدول العربية دخول الجزيرة والإقامة فيها دون تأشيرة ولمدة تصل إلى تسعين يوم ومن هذه الدول العربية دول الخليج العربي السعودية والكويت عمان وقطر والبحرين .

السياحة في جزيرة موريشيوس:

 

أما السياحة في جزيرة موريشيوس فتعتبر ذات كلفة عالية إلى حدٍ ما خاصةً الإقامة في الفنادق والمنتجعات المطلة على البحر .
أفضل الأوقات للاستمتاع بزيارة الجزيرة هي الفترة الواقعة بين مايو أيار / ديسمبر كانون الأول .

موريشيوس
تشكلت هذه الأراضي التابعة لجزيرة موريشيوس بسبب النشاط البركاني الذي سبب تراكم عدد كبير من الصخور البركانية .
ظهرت أيضاً الهضبة المتوسطة التي تحاط بمجموعة من الجبال، أما بالنسبة لجهة الشمال الشرقية إذ تنحدر أراضي موريشيوس باتجاه البحر .

يزداد الانحدار بشكل ملحوظ عند الاقتراب من الشواطئ الجنوبية والغربية القريبة من مياه المحيط الهندي، يعتبر جبل بيتون أعلى منطقية جبلية حيث يصل ارتفاعه إلى 828م فوق مستوى سطح البحر .

المساحة الجغرافية لجزيرة موريشيوس:

 

إنَّ المساحة الإجمالية لجزر موريشيوس تصل إلى 2040 كيلومتر مربع، تمتد الأراضي فيها من الجهة الشمالية إلى الجهة الجنوبية ما يقارب 58 كيلومتراً .
يعتبر المناخ العام لجزر موريشيوس من أبرز العوامل التي تجذب السياح، كونه مناخاً استوائياً بحرياً رطباً .
بالإضافة إلى ذلك يترافق بهبوب للرياح من الجهة الجنوبية الشرقية، أما بالنسبة لدرجات الحرارة فهي تتراوح بين 18 إلى 30 درجة مئوية في المناطق القريبة من سطح البحر .
ومن 13 إلى 26 درجة مئوية في المناطق المرتفعة والتي يصل ارتفاعها إلى 460م .

يعتمد قطاع الاقتصاد حالياً في جزر موريشيوس على السياحة بشكل كبير، بالإضافة إلى صناعة النسيج والملابس، والسكر، والخدمات المالية، وصيد الأسماك وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، والتطور العقاري .